Posted by: شيخة المطوع | 2018/08/11

بائع الوهم

هممت أن أكتب رواية خيالية، أحكي فيها عن شخصياتٍ وهمية، تدور قصتها حولٍ بائعٍ متجول يجوب الطرقات، ويطرق أبواب البيوت يعرض بضاعة غريبة بعض الشئ ولكنها مغرية، و الناس يقبلون بل يتهافتون عليها، ومستعدون لانفاق مايملكون للتمتع بعروضها السحرية،

الغريب في الأمر أن بضاعته تجعلهم يحيون حياة وهمية، يتمتعون بما لا يملكون ، ويتصنعون مالا يجيدون، ويهرفون بما لا يعرفون، ويلونون أشكالهم ويزخرفون، ويرددون مالا يعلمون، ورغم معرفتهم بذلك فهم يريدون المزيد، ويطمعون للتصنع والتباهي من جديد، وتكبر داوائر الوهم، وتغدوا كفقاعات الصابون، والنَّاس يعيشون بداخلها ويحلقون ، ويتبادلون التحية من خلالها ويسعدون، وكلما ارتفعت انفجرت الفقاعة وألقت بهم أرضاً، و تراهم لا يأبهون ويصرون على التحليق والتباهي من جديد !!!

إن أمرهم جد لغريب، فهم على أهبة الاستعداد للتخلي عن القريب قبل البعيد،بل وللتنازل عن الكثير مما يدينون ويؤمنون، وغيرها العديد …

الرابح الوحيد في ذلك كله بائع الوهم، فهو يسوق لهم من خلال بضاعته ما يريد، ويوجههم لنفعه الأكيد، وهم يبذلون وينفقون ويطلبون المزيد…

وفِي أثناء سردي لتلك الرواية فطنت إلى أنها أقرب للحقيقة منها للخيال، ورأيت أمثلة مرئيّة تمثل تلك الأدوار، بل وحملقت حولي إلى عالمنا و قد امتلىء بتلك الفقاعات، ففي العالم الالكتروني تتحول الحقائق إلى سراب، ويستمتع البشر بالتمثيل وتبادل الأدوار، وقد نكون من ضمن الممثلين ويجرفنا تيار الوهم من غير وعيٍ منا وإدراك…

قبل أن نخوض تجربة العالم الافتراضي كان التظاهر شحيحاً، والتصنع مقصوراً مخصوصاً، واليوم باتت الغالبية تبحث عن الأوهام، وتشتري الأحلام، وتجيد الإدعاء، وتصدق الفبركة، وتكره الحقيقة والمواجهة!

مهلاً أيا بائع الوهم رفقاً بقلوبٍ قد مقتت تلك الإدعاءات، وكرهت تلك الصور وأرادت تذوق حقيقة الحياة، وسئمت البحث والتدقيق ليمكنها القبول والتصديق، وملت من التحليق في تلك الفقاعات في الأفق القريب…

إنها ترنو فقط لأن تكون كما هي من غير تنقيحٍ ، أو فبركةٍ، أو تمثيلٍ، أو تصنعٍ ، أو تلونٍ، أو تغيير، والأمر لا أظنه بالأمر العسير!


اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: